الرئيسية » , , » تاريخ الأدب العربي ج5 ، عصر الدول والإمارات، الجزيرة العربية، العراق، إيران - د. شوقي ضيف ، pdf

تاريخ الأدب العربي ج5 ، عصر الدول والإمارات، الجزيرة العربية، العراق، إيران - د. شوقي ضيف ، pdf

 بسم الله الرحمن الرحيم


كتاب: عصر الدول والإمارات، الجزيرة العربية، العراق، إيران (دار المعارف)
سلسلة تاريخ الأدب العربي, الجزء الخامس

المؤلف: د. شوقي ضيف (ت 1426هـ)
الناشر :دار المعارف, القاهرة
الطبعة: الثانية, 1980م
عدد الصفحات :685
الحجم بالميجا: 13.1
هذا هو الجزء الخامس من تاريخ الأدب العربي، وهو خاص بالجزيرة العربية والعراق وإيران في عصر الدول والإمارات الممتد من سنة 334 للهجرة إلى العصر الحديث وكان المؤرخون للأدب العربي يدخلون منه نحو ثلاثة قرون في العصر العباسي الثاني منتهين به حتى ينة 656 حين أغار قطعان التتار على بغداد وقوضوا ما كان فيها من مدينة وحضارة. وكان هؤلاء المؤرخون يسمون الحقب التالية حتى الغو العثماني لمصر والشام والعراق باسم العصر المغولي، وسموا فترة حكم العثمانيين لتكل البلدان باسم العصر العثماني وكل ذلك تصور مخطئ، لذلك رأينا ان ندمج العصر المغولي في عصر الدول والإمارات ،لأن هذه التسمية هى الألصق بالعصر، وهى أكثر دقة ومطابقة للواقع. وبالمثل أدمجنا فيه ما سمي بالعصر العثماني، لنه لم يكن عصرا بالمعنى الحقيقي وإنما كان حقبة ممتدة تتمة لعصر الدول والإمارات وثمرة مرة لما أصاب العرب فيه من انقسام وتفكك، مع تمنيات " مكتبة لسان العرب " لقرّائها وأحبّائها ومتابعيها الكرام بالقراءة الممتعة النافعة.
كتاب بصيغة pdf .
📙 لتحميل الكتاب
أذكر الله وأضغط هنا للتحميل
رابط إضافى
أذكر الله وأضغط هنا للتحميل
رابط إضافى
أذكر الله وأضغط هنا للتحميل
----------------
📖 للتصفح والقراءة أونلاين
أذكر الله وأضغط للقراءة أونلاين

يلتزم موقع مكتبة لسان العرب بحفظ حقوق الملكية الفكرية للجهات والأفراد، وفق نظام حماية حقوق المؤلف. ونأمل ممن لديه ملاحظة على أي مادة تخالف نظام حقوق الملكية الفكرية أن يراسلنا عن طريق صفحتنا على الفيس بوك
رجاء دعوة عن ظهر غيب بالرحمة والمغفرة لى ولأبنتى والوالدىن وأموات المسلمين ولكم بالمثل
إذا استفدت فأفد غيرك بمشاركة الموضوع ( فالدال على الخير كفاعله ) :

إرسال تعليق

إدعمنا بإعجابك لصفحتنا على الفيسبوك 👇

المتابعون

المشاركات الشائعة

أرشيف المدونة الإلكترونية

 
Copyleft © lisanarb 2022. مكتبة لسان العرب - All lefts Reserved